الأربعاء، 20 أبريل 2016

خطوات علاج ادمان الفتيات الجيد

BY حنان الاحمدى IN , , , , , No comments



ما هو علاج ادمان الفتيات الجيد؟


 قواعد الرعاية الجيدة متشابها للكثير من أشكال الإدمان إنه لمن المفيد أن تكون لديكي قائمة بها نقاط متعددة عن ماهية علاج الإدمان الجيد وذلك عند طلبكِ للمساعدة توجد هناك خطوط عامة لعلاج إساءة استخدام الادوية للتعاطي السيئ وادمان المخدرات ولهذا السبب تم كتابة هذا الموضوع لتوضيح للفتاة وهي تبحث في مصحات علاج الإدمان او في مستشفيات علاج الإدمان لتستطيع ان تفرق بين العلاج الجيد والعلاج السيء وما هي طرق العلاج الصحيحة ويتخوف الكثير من الفتيات بسبب الفضيحة أو معرفة الاهل فحتي مصحات علاج الإدمان الحكومية لا تقوم بالتبليغ عن أي مدمن أو مدمنة وهذا لإيمان الجميع أن هذا مرض ومن يبتالي به يحتاج إلى علاج وليس مجرم او مجرمة ونسبت الشفاء هي كبيرة جدا مادام العالج صحيح والمكان لديه خبرة واسعة في الإدمان.




سنبدأ بقاعدة قبل القواعد الأخرى وهي مشاركتك في التخطيط لك والحق في ذلك خلال اتصالك مع الرعاية الصحية والخدمة الاجتماعية على حد سواء:

أولا: لكي الحق في أن تقيـمي حالتكِ بشكل خاص وليس عام وذلك حسب احتياجاتك وإمكانياتك والرعاية الصحية سوف يقمون بتعليمك أنواع مختلفة من العلاج حيث يمكنكِ الاختيار

ثانيا: مشاركتكِ في التخطيط لعلاجك وتأهيلك فإن مفتاح النجاح في علاجك هو اشتراكك في التخطيط واختيار العلاج الذي يناسبك وذلك سيؤدي إلى نجاح المساعدة المقدمة لك من الرعاية الصحية على أكمل وجه فإن المعالج او المعالجة الجيد هو من يصغي إليكِ ويحاول أن يحقق مطالبكِ
ثالثا: استعمال الطرق العلمية في إجراء المقابلة حيث تتم مقابلتك بخصوص مشكلتكِ وفق طرق تتمكن من إعطاء صورة حقيقية عن نوع المساعدة الفعلية التي انتي بحاجة إليها وعادة ما تكون استمارة تقومين بتعبئتها مع شخص متخصص في هذا المجال أما في مجال الرعاية الصحية فتستعمل جداول تشخيصية مقبولة دوليا



رابعا: العلاج الجيد يجب أن يكون له نظام ثابت ذلك يعني التركيز على التعاطي السيئ/ الإدمان والكلام بشكل عام دون التركيز على حاجتك الفعلية قلما يكون له تأثير إيجابي ودور العلاج الكلاسيكية التي لا تقدم سوى الراحة والطعام هي عكس العلاج ذو النظام الثابت تأكد من نوع العلاج المستعمل في دار العلاج قبل أن توافق على قبول المكان المعروض عليك يوجد الكثير من دور العلاج المختلفة في البلد البعض خاص والآخر يدار من قبل البلديات ويوجد تباين كبير بينها من حيث فلسفة طرق العلاج المستخدمة

خامسا: يجب أن يكون العلاج مبني على أسس مجربة فقد يكون علاج نفسي فردي آو بي تي KBT وعلاج 12 خطوة أو صيغ منوعة من العلاج النفسي الاجتماعي والذي يتضمن تزويدك بالوسائل التي تساعدكِ في تغيير موقفك من العقاقير وتغيير عاداتك المعيشية والوقاية من الانتكاسات جزء مهم منها

سادسا: كفاءة المعالج وأهليته لطريقة العلاج المعمول بها ويجب أن يكون العلاج الجيد علميا فانكِ لا تحتاجين عمل علاج نتائجه غير معلومة


العلاج النفسي الاجتماعي خطوة مهمة في علاج الادمان





 المقصود بالعلاج النفسي الاجتماعي هو أن تعطى المساعدة اللازمة لتمكينك من إعادة النظر في نمط حياتك وعلاقتك بالمخدرات فهو يمنحكِ الوسيلة لتغيير وضعكِ الحالي لهذا العلاج واتجاهات عديدة فيما يلي بعض الشائع منها: علاج السلوك الإدراكي وهذا مفهوم واسع المعنى وأفكاره مبنية على أساس مساعدتكِ في تغيير سلوككِ الخاص حيث تعمل هنا بجهد لتغيير أفكاركِ ونمط سلوككِ المتعلق بتعاطي المخدرات والعلاج النفسي الديناميكي الهدف كسابقه وهو حل مشكلتك مع المخدرات ولكن هنا يقع التركيز على المسببات الخفية للإدمان ويعمل العلاج على إيضاح السبب الذي جعل المخدر يسيطر عليكي فمعرفة الأسباب تساعد بشكل كبير واساسي فى حل المشكلة ودور المعالج هنا هو مساعدتكِ في اكتشاف نظام السلوك اللاواعي لديكي لكي تتمكنين من تغييره.
علاج 12 خطوة

 علاج 12 خطوة مبني على أساس حركة اجتماعية تسمى (الكحوليون المجهولون) ونشاطها المؤلف من 12 خطوة ويتضمن العلاج حضور لقاءات مجموعة الـ NA وهي (مدمن المخدرات المجهول) أو الـ AA وهي (مدمن الكحول المجهول) والقصد هنا أن تستمري بحضور هذه اللقاءات بعد العلاج أيضا يعتبر هذا العلاج اليوم واحدا من أكثر طرق العلاج شهرة وقد ساعد الكثير في جميع أنحاء العالم الشيء الإيجابي للمجموعتين إنها موجودة في كل منطقة سكنية من البلد تقريبا وعدم شعورك بالغربة عند تواجدكِ في هذه المجاميع هو الأساس الذي يبنى عليه العلاج و طبيعة علاقتكِ بمن هم حولك هل تقومن عائلتك أو أصدقائكِ المقربين بمساندتكِ ودعمك؟ هل يستطيعون المساعدة وترغبين بإشراكهم في إعادة تأهيلك؟ فإذا لم تتوقعين الدعم والإسناد من المحيطين بكِ فيستحسن أن تذهبِ إلى مكان آخر للعلاج بدلا من العلاج المفتوح في منطقة سكناك

يجب ان يؤخذ بعين الاعتبار لكي يكون العلاج حاسما وفعالا موقفكى الحياتي بشكل إجمالي حيث يشمل ذلك حالتكِ الصحية والنفسية والبدنية فعند طلبكِ المساعدة لدى الخدمة الاجتماعية يستطيعون بعد أخذ موافقتكِ أن يتصلوا بالرعاية الصحية وإذا قيموا وضعكِ الصحي بأنه سيء وأنكِ بحاجة لعلاج قسري فبإمكانهم الاتصال بالرعاية الصحية على أي حال كذلك الحال بالنسبة للرعاية الصحية فبعد موافقتك يتصلون بالرعاية الاجتماعية فقد تكون بحاجة للسكن والمعيشة ويتطلب علاج الإدمان عند إعادة تأهيل وقت أطول مما يتطلبه التعاطي السيئ انك تحتاجين لفترة تأهيل لا تقل عن سنة بعد العلاج الأول وهذا يسمي العلاج الابتدائي يجب أن يتناسب التأهيل مع نوع العلاج الابتدائي الذي حصلت عليه يجب أن يكون للتأهيل هدفا واضحا وهو ترك والابتعاد تماما عن المخدرات والتعاطي

أما التأهيل الجيد يجب أن يتضمن المساعدة في حال الانتكاس والتعاون بين المسؤولين عن علاجك أمر مهم والرعاية الصحية والخدمة الاجتماعية والعلاج النفسي ومكتب العمل وصندوق الضمان إصلاح المجرمين أو أيا كان المهم أن يعملوا باتجاه واحد آي يكون العلاج فاعلا وأثمر عن أفضل النتائج وأطلبي لقاء مشتركا للأطراف المسؤولة عن رعايتكِ وهو أمر شائع في مجال الرعاية الصحية والخدمة الاجتماعية ويدعى بالتعاون المتزامن من المفضل أن يكون لديكي شخص يقوم بتنظيم الاتصال بين الجهات المسؤولة عن رعايتك إذا انتي بحاجة إلى مترجم عند اتصالك بالجهات الصحية فمن المهم أن يكون لكي مترجم تثقي به والقانون يعطيك الحق في ذلك ولكن لستي في حاجة إلى السفر خارج الوطن العربي فهناك مصحات متخصصة في علاج ادمان البنات في مصر وعلاج ادمان الفتيات في السعودية وبلاد عربية اخري تحرص على الكتمان وعدم التدخل في الشئون الشخصية إلا بغرض العلاج واسرار المرضي هي شيء مقدس فعندما تبحثين عن مصحة لعلاج الإدمان ابحثي عن المكان الذي يعالج من اجل المجتمع لا يهتم بالربح على حساب المجتمع

يعطي التعاطي الإدمان شعورا بالخزي لدى الفتاة فربما يخجلن البعض من آنهن مدمنا أو متعاطات بسبب الخوف من ردة فعل المحيط من رب العمل والسلطات ماذا يقولون وكيف يتصرفون حياله أضف إلى ذلك القلق تجاه العائلة والأصدقاء وما هو شعورهم وكيف سيتصرفون ويفرق القانون كذلك بين الأنواع المتباينة من التعاطي المفرط والإدمان وإن استعمال المخدرات هو عمل غير قانوني بينما تناول كميات كبيرة من العقاقير الطبية المصنفة كمخدرات هو أمر قانوني طالما انتي تحصلي عليها من خلال طبيبك قد تكون عقاقير لمعالجة مشاكل كالنوم والندم أو مسكنات للآلام ولكنها تقودك للإدمان أو تكون لديكي صعوبة في النوم قد يجعل من الصعب عليكي أن تأخذي قرارا بترك هذه العقاقير خصوصا إذا كان المرأة ويخشى من عدم توافر علاجا بديلا فكل هذه الأمور تساهم في جعل الكثيرات ينتظرن طويلا بطلب المساعدة قلقا على العواقب الجسدية أو خوفا من افتضاح أمرهن ويقرر الكثيرات طلب المساعدة أولا بعدما تفقد السيطرة على أجزاء من حياته اليومية كالمعيشة والعمل وفقدان السيطرة على الحالة الاقتصادية مما يسبب مشاكل مع الشرطة أو السلطات الرسمية أو قد تقع في مشاكل في علاقاتك مع المقربين منكي بحيث توضعين في موقف صعب جدا فإذا لم تتركي الإدمان فانكي سوف تهجرين وتتركين وحيدا.
 

0 التعليقات:

إرسال تعليق